كيف أكتب خطاب النية (الدافع) للمنح الدراسية بشكل احترافي Motivation letter

كيف أكتب خطاب النية (الدافع) للمنح الدراسية بشكل احترافي Motivation letter

خطاب النية هو وسيلة يمكنك من خلالها توضيح سبب كونك مناسبًا للدرجة والتخصص والجامعة التي تقدم عليها. إنها فرصة لك لوصف بطريقة شخصية دافعك للتقديم والخبرة التي مررت بها والتي أدت بك إلى هذا القرار.

  • motivation letter
  • خطاب النية
  • رسالة الغلاف
  • البيان الشخصي
  • الخطاب التحفيزي
  • بيان الغرض

ما الفرق بينها؟

بعض الجامعات وجهات العمل يشيرون إلى هذه الرسائل بطريقة أو أكثر من الطرق المذكورة أعلاه، ولكن كلها تقريباً تشير إلى نفس الشيء.

  • تأكد من البدء في كتابته مبكرًا وإعطائه الوقت الكافي للاكمال. هذا ليس مقالًا تتسرع فيه وتكتبه في يومين،
    • ربما تحتاج لبضعة أسابيع لكتابته بشكل جيد.
  • يفضل أن تعرف قدر الإمكان عن الجامعة التي تقدم عليها وعن التخصص الذي ستدرسه فيها.
    • يكون ذلك من خلال زيارة موقع الجامعة ستجده واضحًا وغنيًا بالمعلومات التي قد تحتاجها.
    • سيساعدك ذلك في الحصول على فكرة عما يجب أن يحتويه خطاب الدافع الخاص بك.

تأكد من تغطية جميع النقاط أدناه لصياغة خطاب تحفيزي مقنع بشكل جيد.

  • اكتب على ورقة خارجية الأفكار الرئيسية التي تريد تضمينها، والنقاط المهمة التي ترغب في تغطيتها في الخطاب ثم قم بالبناء عليها لاحقًا، ثم قم بإثراء محتواها.
  • اجعل هدفك واضحاً بدون غموض.
  • أجب عن السؤال التالي: لماذا تعتقد أن الجامعة والتخصص الذي تقدم عليهما مثيران للاهتمام ومناسبان لك؟
    • اشرح سبب كونك مرشحًا مثاليًا للجامعة والتخصص الذي تتقدم إليه.
  • ركز على بعض من أقوى مؤهلاتك وخبراتك السابقة والصفات الايجابية التي تمتلكها.
  • لا تكتب كثيرا. يبلغ طول معظم رسائل التحفيز نصف صفحة ولا يزيد طولها عن صفحة واحدة!
  • ضع في اعتبارك الإشارة إلى مصادر الإلهام في حياتك – الأشياء التي تبث الشغف فيك.
    • لكن لا تنفق الكثير من الخطاب عليه.
  • حاول أن تركز على الأمور المهمة وأن تتجنب ذكر الأشياء الأقل أهمية.
    • يساعد هذا في التركيز على الرسالة ويسهل قراءتها.

قبل أن تبدأ في الكتابة

قبل أن تبدأ في التفكير فيما ستكتبه، ابحث عن المؤسسة التي تقدم المنحة وقيمها وما الذي يبحثون عنه في المرشحين.

  • استخدم هذه المعلومات لتوجيه مقالتك، وتأكد من أن كل جملة تكتبها داخل الخطاب تظهر أنك ما تبحث عنه المؤسسة.
  • قد تجد أيضاً معلومات عن خطاب النية المرغوب على موقع المنحة، يختلف ذلك من جهة لأخرى.

الآن أكتب!

  • بمجرد أن تعرف ما تبحث عنه الجهة المانحة، قم بتدوين ملاحظات حول كيفية إظهار أن هذه المنحة هي المنحة المناسبة لك ولماذا أنت المرشح المناسب، بالإضافة إلى أي معلومات يمكن أن تسلط الضوء على نقاط قوتك.
  • لا ينبغي أن تحتوي أي من الفقرات على معلومات مكررة.
    • يجب أن يكون لكل جزء من مقالتك غرض داخل الرسالة.
  •  اسأل نفسك عن سبب أهمية كل معلومة وكيف تبرز أفضل صفاتك.
    • إذا وجدت أن جملة معينة لا تضيف قيمة إلى رسالتك، فقم بإزالتها مباشرة
  • كن موجزًا ودع تجربتك تتحدث عن نفسها.
  • استخدم لغة واضحة ومباشرة ولا تبتعد عن وجهة نظرك الرئيسية.
  • تذكر أن خطاب التحفيز هو وثيقة رسمية. سوف تخاطب فيه الأساتذة والمديرين وغيرهم من الموظفين، لذا كن رسميًا، وحاول ألا تستخدم الكلمات العامية.
  • كن صادقا وإيجابيا.
  • أعطي بعض المعلومات الشخصية حتى يتعرف القارئ على شخصيتك، ولكن لا تضيع مساحة كبيرة في قصصًا لا صلة لها بالمنحة الدراسية التي تتقدم إليها.
    • يجب أن تكون كل جملة في مقالتك حاسمة في دعم طلبك.
  • تجنب جعل الخطاب قصة عاطفية.
    • بدلاً من الكتابة عما تشعر به، اكتب عما أنجزته وكيف تطورت من كل تجربة.
  • يواجه العديد من الطلاب صعوبة في رؤية الأفضل في أنفسهم، وقد يجدون صعوبة في البداية في إبراز أفضل صفاتهم.
    • تخيل أنك تدعم صديقًا: كيف يمكنك استخدام إنجازات واقعية لتجعله يرى نجاحه؟
  • لا تعتمد كثيرًا على النماذج أو الصيغ العامة.
    • من السهل العثور على رسالة مسبقة الصنع عبر الإنترنت وتبديل بعض التفاصيل، ولكن هذا سيجعل مقالتك تبدو غير شخصية وعامة.
  •  يمكن أن تساعدك تلك النماذج في الحصول على فكرة عامة عما يجب أن تكتبه فقط، ابذل قصارى جهدك لتكون أصليًا!

بعد تضمين عنوان الرسالة، يفضل أن تحتوي رسالة الدافع على ثلاثة قطع، المقدمة والوسط والخاتمة. أو خمس قطع بمعدل قطعة للمقدمة وثلاث قطع للوسط وقطعة للخاتمة.

العنوان

يحتوي العنوان على مضمون الرسالة، عبارة “خطاب الدافع” كمثال أو ما شابه من العبارات المرادفة.

  • يكون العنوان في رأس الصفحة، وسط السطر.

المقدمة

  • قم بتوجيه الرسالة إلى شخص ما إذا كنت تعرف من سيقرأها. خلاف ذلك ابدأ بعبارة “سيدي أو سيدتي” أو بعبارة “أعزائي لجنة الاختيار” ان كنت تقدم على منحة دراسية.
  • تأكد من جذب انتباه القارئ من الفقرة الافتتاحية وإخبارهم بالضبط بما يحتاجون إلى معرفته منذ البداية.
  • إنها لفكرة جيدة أن تذكر باختصار البرنامج الذي تريد التقدم إليه ولماذا تريد التقدم عليه.
  • تأكد من جعل الرسالة تبدو شخصية من البداية. لا تجعلها عامة جدًا.
    • هل تبدو وكأن انساناً حقيقياً كتبها؟ وليس برنامج أو ما شابه.
  • حاول إشراك القارئ.
    • أشعل اهتمامهم، اجذب انتباههم.

الوسط (النص الرئيسي)

هنا يمكنك التوضيح بشكل مريح عن الأسباب التي دفعتك للتقديم على الجامعة والتخصص أو المنحة الدراسية، عن خبراتك وصفاتك ومهاراتك والإجابة على الأسئلة المطروحة.

الخاتمة

  • في الخاتمة ما عليك سوى تلخيص النقاط الرئيسية التي ذكرتها وذكر هدفك الرئيسي من الرسالة (قبولك في البرنامج).
  • أعد التعبير عن اهتمامك وأبدي التقدير لفرصة إثبات نفسك في الرسالة
    • يمكنك طلب مقابلة شخصية.
  • يمكنك أن تذكر أيضًا مرة أخرى سبب كونك طالبًا ذا قيمة في البرنامج.
  • لا تنس كتابة اسمك بوضوح وتوقيع الخطاب.
  • اقضِ في مراجعة مقالتك بقدر ما قضيته في كتابته على الأقل.
  • لا تفترض أن مقالتك ستظهر بشكل مثالي بعد المسودة الأولى!
  • بعد كتابة مسودتك، ارجع إليها بعد بضعة أيام بعيون جديدة واقرأها مرة أخرى.
    • من المحتمل أن تكتشف أخطاء لم تلاحظها من قبل وتجري تحسينات لم تكن تفكر بها في المرة الأولى.
  • كرر العملية في الأسبوع التالي، وهكذا.
  • اكتب كل فكرة جيدة وارجع إلى رسالتك بانتظام. ستأخذ مسودتك شكلها النهائي ببطء ، وفي غضون أسبوعين، ستكون أفضل بكثير من الإصدار الأول.
  • اطلب من أصدقائك أو عائلتك التحقق من مقالتك والاستماع إلى أفكارهم. إذا كنت قريبًا من أحد الأساتذة ، فاطلب منه قراءته وإعطائك ملاحظات.
    • سوف يساعدونك في اكتشاف أي أخطاء نحوية ويعطيك أفكارًا جديدة لتحسين مقالتك.

نقدم لك نموذجاً لخطاب النية ، يمكنك الإطلاع عليه للاستفادة منه بشكل عام.

المنصات الخاصة بمسيرتك

المؤلف: Abdullah Yahia